Home / أخبار / اعلن رئيس الوزراء عن تخفيف قيود صحية في جمهورية موريشيوس اعتبارا من ١ يوليو ٢٠٢٢م

اعلن رئيس الوزراء عن تخفيف قيود صحية في جمهورية موريشيوس اعتبارا من ١ يوليو ٢٠٢٢م

موريشيوس: تخفيف قيود كوفيد 19 اعتبارًا من 1 يوليو 2022

تم تخفيف القيود الصحية المفروضة بسبب جائحة کوفید 19 اعتبارًا من 1 يوليو 2022م و لن يكون ارتداء أقنعة الوجه إلزاميًا في الأماكن العامة بخلاف المستشفيات و في جميع الخدمات الصحية الأخرى و في وسائل النقل العام وفي بعض مسافات متقاربة. علاوة على ذلك لن تكون هناك قيود على عدد الأشخاص المسموح لهم في التجمعات العامة والخاصة والدينية بما في ذلك حفلات الزفاف والجنازات ودور العبادة

أدلى رئيس الوزراء السيد برافيند كومار جوغنوث بهذا الإعلان في خطاب متلفز للأمة هذا المساء و نقلته هيئة إذاعة موريشيوس

بالإضافة إلى ذلك أكد رئيس الوزراء أنه سيتم إعادة فتح مكاتب استشارات المواطنين وقاعات القرى والمراكز المجتمعية والشواطئ العامة والنوادي الليلية والحانات وأنشطة سباق الخيل وغيرها

وأشار السيد جوغنوث في خطابه إلى أن العالم واجه وباءً غير مسبوق لم يكن بإمكان أحد توقعه قبل عامين وأشار إلى أنه في البداية لم يكن أي بلد مستعدًا للتعامل مع كوفيد19 وأن منظمة الصحة العالمية قدمت تنبؤات مقلقة لموريشيوس

وعلى الرغم من ذلك فقد تكيفت موريشيوس بسرعة وتم إملاء إجراءات الحكومة وستظل تمليها أولوية واحدة وهي حماية صحة كل مواطن من موريشيوس على حد قوله

أكد رئيس الوزراء أنه بحلول نهاية عام 2020  ضمنت موريشيوس حصول السكان على لقاحات فعالة ضد کوفيد 19 بمجرد إتاحتها للعالم

وأكد أن بلدنا اليوم من بين البلدان التي لديها معدل تطعيم مرتفع وجميع الإجراءات التي اتخذتها الحكومة كانت مثمرة. وأشار إلى أننا لم نكن لننجح بدون التزام السكان بالاحتياطات الصحية. ومع ذلك فمن المحبط أن هناك عائلات وأصدقاء لم يتمكنوا من التغلب على هذا المرض وسيكون لدينا دائمًا تفكير خاص بهم كما قال

كما أشاد رئيس الوزراء بجهود الصفوف الأمامية الذين عملوا على مدار الساعة لحماية صحة المواطنين. بسبهم   تشهد موريشيوس في الوقت الحاضر إحساسًا بالحياة الطبيعية. وأشار إلى أننا لم نتسرع في إعادة فتح حدودنا وقد تم ذلك على مراحل ولاحظنا أنها صيغة ناجحة. وصرح الآن أنه يمكننا بكل ثقة دخول مرحلة جديدة

وحذر رئيس الوزراء من أنه لا ينبغي أن ننسى أن سكان موريشيوس يشيخون وكذلك الأشخاص المصابون بمرض السكري وضغط الدم وأمراض القلب مما يجعلهم أكثر عرضة للخطر

ووفقًا له صحيح أن المتغيرات الجديدة أقل خطورة ولكنها أكثر عدوى ويجب الحفاظ على الاحتياطات بشكل خاص من قبل الأشخاص الأكثر عرضة للخطر

ودعا رئيس الوزراء المواطنين إلى تحمل المسؤولية لضمان السلامة الصحية في موريشيوس وناشد السكان اتخاذ القرارات الصحيحة عندما يتعلق الأمر بارتداء أقنعة الوجه حتى لو لم تكن إجبارية. ونصح الزائرين لكبار السن أو المريض بارتداء كمامة حتى لو لم تكن إجبارية

وأكد أن الحكومة ستواصل ضمان حصول جميع المواطنين على اللقاحات.و في هذا الصدد شجع المواطنين على تلقيح الجرعة المنشطة

علاوة على ذلك أعرب رئيس الوزراء عن امتنانه لوزير الصحة الدكتور كايليش كومار سينغ جاغوتبال وفريقه على العمل المنجز والتضحيات التي تم تقديمها خلال أزمة كوفيد 19 وأعرب عن ثقته في أنه يمكن الوثوق بالسكان كما أنه بفضل هذا التعاون تم احتواء المرض

وقال إن الحكومة ستواصل مراقبة الوضع عن كثب واتخاذ القرارات اللازمة في أي وقت لضمان أمن المواطنين والأطفال وكبار السن وأضاف أن العامين الماضيين كانا صعبين للغاية على كل واحد منا وتمكنا معًا من إعادة البلاد إلى مسارها الصحيح وسنواصل معًا ضمان مستقبل بلدنا

About admin

First and only Arabic news channel in Mauritius. اول جريدة باللغة العربية في موريشيوس Since 6 Sept 2021 أسست في 6سبتمبر 2021

اقرأ أيضا

تقدم سفيرة نمساء اوراق اعتمادها الى رئيس جمهورية موريشيوس

قدمت سعادة السيدة رومانا كونيجسبورن، سفيرة النمسا، خطاب اعتمادها إلى فخامة رئيس جمهورية موريشيوس admin …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *